As-Saḥāb presents a new statement from al-Qā’idah in the Indian Subcontinent: “Adopting the Killing of a Number of Cursers of the Prophet in Compliance With the Directives from Shaykh Ayman al-Ẓawāhirī”

AlSahab

Click the following link for a safe PDF copy: al-Qā’idah in the Indian Subcontinent — “Adopting the Killing of a Number of Cursers of the Prophet in Compliance With the Directives from Shaykh Ayman al-Ẓawāhirī”

______________

Source: https://pbs.twimg.com/media/CFIh1jTUsAAmdUc.jpg

To inquire about a translation for this release for a fee email: azelin@jihadology.net

Check out my new ‘Insight’ for the International Centre for the Study of Radicalisation and Political Violence: “The State of al-Qaeda: Where in the World Is Ayman al-Zawahiri?”

logo2

Ten years ago, an individual once said: “We are in a battle, and that more than half of this battle is taking place in the battlefield of the media. And that we are in a media battle in a race for the hearts and minds of our Umma.” The individual was Aymen al-Zawahiri, then deputy to Osama bin Laden, and the quote is taken from a castigation of then leader of al-Qaeda in Iraq, Abu Mus’ab al-Zarqawi. It has been more than seven months since we last heard from Zawahiri, and five months since we last received communication from al-Qaeda Central, of which he is now the leader. If we are to accept Zawahiri’s edict that more than half the battle is in the media space, a landscape of perpetual news cycles driven by social media, then from his own definition, Al Qaeda Central is failing.

If one goes back farther, looking at all of AQC’s media since The Islamic State’s announcement of its so-called Caliphate, the picture is even more bleak. Its messaging is not being made relatable to the problems of the day; between the Caliphate announcement and its last release in early November 2014, AQC has posted 25 different media releases. For comparison, you need only go back to April 3 for the past twenty-five releases from The Islamic State or March 27 for Jabhat al-Nusra, AQC’s strongest affiliate in Syria. Within the 25 AQC releases, around half of them are in Urdu; seven related to past martyrs; five of them were posthumous releases from Osama Bin Laden, Abu Yahya al-Libi, and Atiyyat Allah ‘Abd al-Rahman al-Libi; and a 9/11 anniversary release presented by Shaykh Hussam ‘Abd al-Ra’uf, a presentation in which Zawahiri is noticeably absent.

Competition with Islamic State

One of the biggest questions within the global jihadi landscape, as well as the scholarly community that studies it, regards the status of the broader conflict between al-Qaeda and The Islamic State. And while it is likely that directives and communications on the issue exist privately, al-Qaeda’s public efforts have fallen flat. What we do know comes from leaked information. First came Zawahiri’s leaked statement telling Abu Bakr al-Baghdadi, the leader of IS, to remain in Iraq and cede Syria to Jabhat al-Nusra. Baghdadi’s reaction was one of mockery and dismissal. Second was AQC’s attempt to refashion the Taliban’s Mullah Omar as the Caliph-in-waiting by releasing an old Bin Laden tape last summer showing him giving a great bay’a to Mullah Omar prior to 9/11. This move was also a failure. While these events may illustrate inertia, that leaks of such a sensitive nature have occurred in the first place is indicative of a loss of impetus and discipline.

Since the overt competition between al-Qaeda and The Islamic State began a year ago, IS has continued to usurp control of AQC’s affiliates. For example, a group of individuals from AQC, along with defecting members of the Afghan and Pakistani Taliban, pledged bay’a to Baghdadi and formed ‘Wilayat Khurasan,’ an Islamic State “province” in AQC’s historical area of operation. We have also seen defections of members from Jabhat al-Nusra to The Islamic State in Syria and Iraq, from al-Qaeda in the Arabian Peninsula to The Islamic State in Yemen, and from al-Qaeda in the Islamic Maghrib to The Islamic State in Algeria and Libya. Much of this has so far only been at the margins (except for the case of JN), though they have since recovered. Not all is lost for AQC however; the leaders of AQ’s branches in Syria, Yemen, North Africa, and Somalia have all reaffirmed their pledges of bay’a to Zawahiri. Even after al-Shabaab’s leader Ahmed Abdi Godane was killed, his replacement, Ahmad Umar, pledged bay’a. This is significant given that pledges are from leader-to-leader and not group-to-group, so if there was any time to switch sides legally, that could have been it.

Click here to read the rest.

Minbar at-Tawḥīd wa’l-Jihād presents a new article from Shaykh Abū al-Mundhir al-Shinqīṭī: “Shaykh Ayman al-Ẓawāhirī: Man of the Ummah”

ommah

Click the following link for a safe PDF copy: Shaykh Abū al-Mundhir al-Shinqīṭī — “Shaykh Ayman al-Ẓawāhirī- Man of the Ummah”

____________

Source: http://www.tawhed.ws/r?i=02021501

To inquire about a translation for this article for a fee email: azelin@jihadology.net

 

As-Saḥāb Media presents a new video message from al-Qā’idah: “On the Occasion of the Unity of the Ranks of the Mujāhidīn and Creation of al-Qā’idah in the Indian Subcontinent”

AxvP7M

_______________

Source: https://archive.org/details/indiiaa

To inquire about a translation for this video message for a fee email: azelin@jihadology.net

 

New statement from Jabhat al-Nuṣrah’s Abū Māriyyah al-Qaḥṭānī: “Message To Shaykh al-Ẓawāhirī That Reveals In It the New Facts”

شيخنا الدكتور الظواهري :ساحة الشام كادت أن تلفظ آخر أنفاسها بسبب ماحصل من ظلم وجرم من قبل عصابة البغدادي ، وأهل الشام لم يروا موقفا واضحا

منكم .ويعتقدوا إما أنكم هناك من ينقل لكم الصورة ويؤيد الخوارج ، وإما تعلمون مايجري ولكنكم عجزتم أن تنصروا إخوانكم وتذودا عن منهجكم بالبراءة

من الغﻻة والأمر بدفع صيالهم ولقد أرسلت لك موقفنا الشرعي من الخوارج عبر من خولتوهم بالتواصل وبعد أن اطلع عليه أعاده الى شيخنا الجولاني

كون كلامي ابين فيه ما يسعى البغدادي إليه هو التمرد على القاعدة وإعﻻن خﻻفتة تكون ضرارا ليمرد الغﻻة بكل ساحة ويجذب اتباعه ولعلنا قريبا سننشر

ذلك البريد الذي بينا فيه وفصلنا حقيقة ما يسعى له خوارج العراق ، ولكن الأخ استثقل كلمة الحق بحق إخوة المنج والشيخ الجولاني يشهد على ذلك

ولقد أرسلنا لكم قبل شهرين عدة رسائل نبين فيه الواقع لكن لم يصلنا ولو جواب وخﻻل هذه الأشهر الماضية أرسلت لكم صوتيات أبين فيها مايجري ولعل

من هي عنده كتمها كما كتم اليهود الحق ، شيخنا الظواهري يتهمنا البعض أننا إن ننصح على العلن أننا تمردنا عليكم ويعلم الله أننا ننصح دينا

فلم نختر هذا الطريق لو كنا من عشاق الرياسة ولكنا سايرنا البغدادي ولقد قدم لنا ما يرغب به المفتون ، شيخنا المسالة هي مصير أمة وثمن تضحيات

قدمتها الحركة الجهادية والشعوب المسلمة ، لكن أصبح الأمر خطير فلا وقت للمجاملات ، شيخي إن رسالة القاعدة شوهت بسبب بعض من يمثلكم وصلت على

غير وجهها ، صدروا صورة عن القاعدة بل كادوا يمسخون المنج والسبب الذي ساعد هو صمتكم وصمتنا لماذا نصمت لماذا نترك دين الله يلعب به الغﻻة ونربت

على أكتافهم ففتنة الغﻻة لقد وصلت اليمن ةالصومال وغزة وكل مكان ، فكر ينتشر يستقبله الجهلة ويتلقاه بالقبول الشذاذ ، إن مجرد حمل فكر الغﻻة

هو انقلاب على الشريعة ، بل حتى ساحة الشام مازالت الجماعات الإسﻻمية متشبعة بما نشره الغﻻة عبر عقد من الزمن تشربت به القادة والأفراد بل وهاجر

عليه كثير من الناس ، شيخنا الفاضل الظواهري : نحن اﻵن بصراع قوي بمقام لايعيننا عليه إلا الله وهو محاربة ذلك الفكر للخبيث والحفاظ على شباب

الأمة وهذا لايكون بجهود فردية بل ولا بجماعات بل لابد من أن نعيد خط وصلنا بعلماء الأمة ونضع يدنا بيدهم ونعيد الثقة للأمة بتوحدنا مع العلماء

عندها ستحملنا الأمة وتحمل الحمل معنا فالشعوب تبصرت وبدأت تعرف كل شي ، نعود للأمة عندها فلتتقدم أمريكا ومن معها ولتواجه الأمة إن كان للغرب

قوة ، ستعود عزة الإسﻻم فالثورات أحيت روح الجهاد لكن الغﻻة لم يتركوا الأمة بخير وسابقتهم معروفة بإفساد جهاد المسلمين ، وعليه يجب أن نترك

الغﻻة ونفاصلهم ، عندها تعرف الأمة منهجنا ، ولقد فرحت الأمة بصوتيتكم بثاء الشيخ أبي خالد وصوتية الشيخ عزام وعلمت الأمة أن القاعدة ظلمت

بسبب أفعال المتمسحين وغير الكثير من العلماء موقفهم اتجاهنا بعد بدايتنا السليمة في الشام ، لكن بعد أن صدرت صوتيتكم الأخير تتلطفون بها مع

قرامطة العصر مع حفيد ابن ملجم ، عندها يأس من كان له أمل بالإصﻻح وعادت الصورة لأذهان الناس أنهم من القاعدة وغفر الله لمن اقترح عليك هذا وشار

على حضرتكم به ، شيخنا إني والله أخجل من نفسي بمجرد خطابي لكم لسبقكم ولفضلكم وجهادكم ولكنني لاخير لي أن أوصل صوتي لكم إﻻ عبر صفحتي هذه

وهذا ليس كلامي فقط بل كلام غالب من عرفناهم وهم داخل الجماعة وخارجها ، كما أنقل لكم معاناة أهلنا في الشام رسالة من شيوخ الشعيطات والنساء

والأطفال ، أنقل لك قصة أهل الأخدود الجدد ، أبيدوا بخذلانا لهم ، شيخنا الدكتور لم تسلم أعرضهم حتى إنهم الشعيطات قبيلة سنية أبيدت على يد إخوة

المنهج ، نعم علينا كفل ،أين موقف التنظيم من الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر الم تجمع الملل على نصرة المظلوم ، وماهو موقفنا من نصرتهم شيخنا؟

وما هو موقنا مما يجري الم نحن السبب بصمتنا في العراق ؟ الم نكن نحن السبب بما يجري في الشام ؟ 

لماذا لا نعتذر من الأمة ونتوب الى الله

من جريمة صمتنا ومحاباة الغﻻة ؟

وأي جريمة كجريمة إفساد جهاد الشام وسرقة ثورتهم وتسليمها لأمريكا على طبق من ذهب !!!

شيخنا بل لم يقتصر الأمر على جماعة البغدادي .بل هناك من المدن التي تتبع للتنظيم فيها من الأمراء والجنود يحملون أفكار جماعة الغﻻة سياسة ومنهجا

التالي على المسلمين والقتل بالشبه ، وبخس الناس حقهم ، والحزبية المقيتة فهم ايضا معول جديد لهدم ما قدمه التنظيم في الشام شيخنا في القلب شجون

شيخنا الظواهري أردنا ايصال رسالة الإسﻻم وهو ما تبغيه القاعدة لكن وضعت العراقيل من جديد ، فهنا المانع الغﻻة ثم الحزبيون ، شيخنا الشام الشام

هانت علينا دماؤهم ، شيخنا تركناهم لبراميل بشار وجزارين البغدادي .

شيخنا أهلك في الشام في الشرقية والشمال ودرعا لديهم رسائل اليك

تجدها بوجوه الشيوخ الكبار وبوجه عجائزهم وكأنهم يقولون لنا لا تسلطوا علينا شراركم وارحمونا بخياركم .ولقد ارسلت لكم صوتية فيها العلل والحلول

ومعها بريدا ارسلت وقع عليه مجموعة من طلبة العلم والقادة والمشائخ وبعض الوجهاء ولعله وصلكم .

وسنبقى ننصحكم 

وفي الختام أسأل الله العلي العظيم

أن تكون هذه الكلمات خالصة لله .وأن يجعل لها القبول. 

كتبه أبو ماريا القحطاني …نصحا لشيوخه وأمرائه الكرام .

***

مرصد الجهاد العالمي

_____________

Source: http://justpaste.it/marsad195

To inquire about a translation for this statement for a fee email: azelin@jihadology.net

 

As-Saḥāb Media presents a new video message from Dr. Ayman al-Ẓawāhirī: “Days With The Imām #6″

UPDATE 8/5/14 8:34 AM: Here is an Arabic transcription of the below video message:

cbzyjm

Click the following link for a safe PDF copy: Dr. Ayman al-Ẓawāhirī — “Days With The Imām #6″ (Ar)

__________

Source: http://justpaste.it/ghz2

NOTE: Click here for previous parts in this series: #4#3#2, and #1.

lu4rwy

_____________

Source: http://justpaste.it/g9e1

To inquire about a translation for this video message for a fee email: azelin@jihadology.net

Check out my new research paper for the Washington Institute: “The War Between ISIS and al-Qaeda for Supremacy of the Global Jihadist Movement”

Abstract:

The recent insurgency in Iraq has spawned fresh questions about what interests the Islamic State of Iraq and al-Sham (ISIS) represents and how exactly the organization relates to al-Qaeda. Indeed, although the groups have found tenuous common cause in military engagements such as Iraq, their relations have been characterized by distrust, open competition, and outright hostility. The final break came with ISIS’s recent expansion from Iraq into Syria, spurring al-Qaeda to disavow the group earlier this year. In the battle for global jihadist supremacy, ISIS now holds the upper hand, with al-Qaeda struggling just to fend off its own decline.

In this new Institute Research Note, Aaron Y. Zelin examines the history and evolution of relations between ISIS and al-Qaeda, detailing factors that could help or hinder each group in their battle for domination of the global Jihadi arena.

Click here to read the entire paper.