New statement from Mā’sadat al-Mujāhidīn Fī Filisṭīn: “Declaration of War on America Through a Fire in the Forests of Nevada”

UPDATE 1/23/12 11:07 AM: Click here for an English translation of the below Arabic statement.

________

Source: http://www.flashpoint-intel.com/library/lebanon-israel/973-massadat-al-mujahideen-in-palestine-claims-credit-for-setting-nevada-forest-fires-.html

NOTE: This is most likely untrue. Mā’sadat al-Mujāhidīn Fī Filisṭīn has claimed unsubstantiated forest fires in Israel, too.

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين والعاقبة للمتقين ولا عدوان إلا على الظالمين، والصلاة والسلام على إمام المجاهدين نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.

أما بعد:

قال الله تعالى : {وَقَاتِلُوا الْمُشْرِكِينَ كَافَّةً كَمَا يُقَاتِلُونَكُمْ كَافَّةً} [التوبة: 36].

فقد من الله على ثلة من إخوانكم أسود مأسدة المجاهدين في تمام الساعة الثامنة أول من مساء أمس الخميس 25 صفر 1433هـ الموافق 19 يناير2012م بإشعال النار في غابات نيفادا الواقعة في منطقة رينو بأمريكا.

وإننا من خلال هذا الحدث العظيم والنقلة النوعية لنعلن التالي:

1- نعلن مسوليتنا الكاملة عن إشعال النار في غابات نيفادا بأمريكا. 
2- نعلن توسيع رقعة الحرب ونقلها حالياً إلى داخل أمريكا وقريباً إلى غيرها.
3- نمهل أعداء الإسلام وحلفاء اليهود المحتلين لأرض فلسطين ثلاثة أشهر تبدأ من تاريخ نشر هذا البيان للتبرأ من اليهود المحتلين لأرض فلسطين، ومن أفعالهم ضد إخواننا المسلمين، ونطالبهم بإنهاء تحالفاتهم التي تضطهد حقوقنا كأصحاب أرض، وإلا فإننا سنضطر إلى تمديد حربنا حتى تنتشر في جميع البلاد التي تتآمر علينا مع عدونا.
4- نؤكد بأن استهداف ما تسمى بإسرائيل وحلفائها وعلى رأسهم أمريكا بكل أنواع الإستهداف بما في ذلك القتال وبكل أضياف الأشخاص مدنيين وعسكريين فرض عين على كل مسلم حتى تُحرر فلسطين، وحتى تخرج جيوشهم من البلاد الإسلامية، وحتى تكون كلمة الله هي العليا ويكون الدين كله لله.
5- كما ونبين بأن قتال اليهود وأحلافهم يسير على من أراد أن يدفع شرهم عن المسلمين، وها أنتم ترون بأم أعينكم ما تفعله بعض المواد البسيطة، زهيدة الثمن في عدوكم، وكم تكبده من الخسائر، ولذا فإننا نحرض الأمة الإسلامية للمشاركة في هذا العمل المبارك وتحريك طاقاتها الكامنة من أجل ذلك.

وتأتي هذه الغزوة المباركة ضمن سلسلة الغزوات التي أعلنا عنها وبدأناها في السابق والتي ستهدم بإذن الله صروح الإحتلال اليهودي البغيض، حتى يعود اليهود من حيث أتو فلا مكان لهم بيننا، وحتى تتفكك تحالفات العالم مع اليهود المحتلين لأراضي المسلمين.

فبارك الله في جنود الرحمن وأسود التوحيد، سدد الله رميهم وثبت أقدامهم وتقبل منهم جهادهم وأعمالهم الصالحة، فقد أفرحوا الصديق وأغاظوا العدا.

ونقول لليهود وعملائهم إن هذا لكم خزي في الحياة الدنيا، ولكم في الآخرة عذاب عظيم، فأبشروا بما يسوؤكم فإن لكم عندنا مزيد المزيد، فاصنعوا ما شئتم فلن ينفعكم مكركم ولن تنفعكم خططكم فالله مولانا ولا مولى لكم، فإما أن نحيى تحت حكم الله وإما أن نستظل في ظل الله.
والله أكبر الله أكبر .. ولله العزة ولرسوله وللمجاهدين.
وَاللّهُ غَالِبٌ عَلَى أَمْرِهِ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لاَ يَعْلَمُونَ.
القيادة العامة لمأسدة المجاهدين
السبت 27 صفر 1433هـ
الموافق 21 يناير2012م 
المصدر: مؤسسة رياح الإعلامية

_________

Source: http://www.shamikh1.info/vb/showthread.php?t=145025